الأخبار

استعدادا للمؤتمر العام الحسن الميرغني بالجزيرة

دعا الحزب الاتحادي الديمقراطي الأصل القوي السياسية ومنظمات المجتمع المدني والمكونات الثورية إلي ضرورة التوافق وقبول الاخر للخروج بالبلاد من هذا المنعطف التاريخي.

وقالت القيادية بالحزب الدكتورة شذي عثمان عمر الشريف خلال زيارة نائب رئيس الحزب مولانا الحسن محمد عثمان لمنطقة ودالفضل بمحلية شرق الجزيرة لافتتاح مسجد بالمنطقة_ إن الحزب الاتحادي الديمقراطي الأصل ظل دوما ينادي بانتهاج الحوار ولاسبيل غير الحوار للوصول إلى تراضي يقود إلي وفاق شامل يفضي إلى انتخابات حره تقرر من يحكم البلاد.

واكدت شذي أن البلاد تمر بمنعطف خطير لايمكن الخروج منه الا عبر الحوار وقبول الاخر واشارت إلى أن زيارة مولانا الحسن محمد عثمان لمنطقة شرق الجزيرة تاتي في إطار تواصل الحزب الاتحادي الديمقراطي الأصل مع قواعده استعدادا لانعقاد المؤتمر العام للحزب والتفاكر مع قواعده حول القضايا الوطنية الراهنة مشيدة بجماهير الحزب في منطقة شرق الجزيرة والتفافها حول قيادة مولانا الحسن محمد عثمان الميرغني للحزب في هذه المرحلة.



مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى