اقتصاد

بتكلفة 200.00000 كسلا تدشن أضخم مجمع للحوم والخضر والفاكهة

 

كسلا: إدريس طه حامد
دشنت محلية كسلا مشروع مجمع اللحوم والخضر والفاكهة بتمويل من المحلية بالإستشارة من ادارة المرافق العامة بالولاية لفترة تنفيذ تقارب الثمانية أشهر.

برعاية والي كسلا المكلف الأستاذ خوجلي حمد عبدالله، ويعتبر المشروع من أهم وأضخم المشاريع الخدمية بمدينة كسلا، ويعين شريحة عريضة من أصحاب الخضر والفاكهة واللحوم، حيث دشن المشروع بحضور والي كسلا المكلف خوجلي حمد عبدالله، والمدير التنفيذي لمحلية كسلا مأمون علي محمد، ومدير الخدمات بالمحلية لؤي محمد عثمان، وعمدة مدينة كسلا معتصم بابكر أحمد جعفر، والقيادات الشرطية والأمنية بالولاية والمحلية، وأكد والي كسلا المكلف خوجلي حمد عبد الله إهتمام حكومة الولاية بقضايا معاش الناس بجانب تنظيم الأسواق عبر تدشين هذا المشروع المهم والا وهو مشروع مجمع اللحوم والخضر والفاكهة بسوق كسلا وأشار الي حرص الحكومة في تطوير وترتيب الأسواق وأعرب عن سعادته بهذا المشروع الحيوي هو خدمي وحضاري ومشروع نقلة كبيرة الي جانب مشروع نظافة وإنارة مدنية كسلا حتي نهض وتصبح كسلا في مصاف المدن المتقدمة وتستعيد سيرتها الأولي وأبان ان ولاية كسلا ستشهد تحركا كبيرة وعقد مؤتمر لأهل الشرق لحل كافة الاشكاليات وأعلن وقوفه على مسافة واحدة من أهل كسلا بكافة مكوناتهم، فيما أوضح المدير التنفيذي لمحلية كسلا مأمون علي محمد أن قضية الجزارين كانت كبيرة وذات أهمية وسعينا لإيجاد حلول لهؤلاء وأشار ان هذا بتكلفة 200,000000 جنيه سوداني بواسطة مهندسين من إدارة المرافق العامة
وأوضح المدير التنفيذي عزمهم الكبير حتى يكتمل هذا المشروع الحيوي من أجل استقرار أصحاب الخضر والفاكهة والجزارين حتى يساهموا في مشروع نظافة مدينة كسلا وإزالة كافة التشوهات التي تحدث للمدينة، فيما أكد مدير الخدمات بمحلية مدينة كسلا لؤي محمد عثمان، اهمية المشروع بما يحمله من فوائد للجزارين وأصحاب الخضر والفاكهة، كما أشار الى عزمهم في إنارة وتأهيل الطرق الرئيسية بالمدينة بالتعاون مع وزارة البنى التحتية والتنمية العمرانية، من خلال مبادرة “من أجل الوريفة”، وأبان ان مشروع نظافة مدينة كسلا سيتواصل بالشراكة مع العديد من الفعاليات الرسمية والشعبية حتى تظهر مدينة كسلا بشكلها المعهود والجميل، وأشار عمدة مدينة كسلا معتصم بابكر أحمد جعفر الى أن مشروع مجمع اللحوم والخضر والفاكهة يعد من المشاريع المهمة بالمدينة، وقال إنه سيساهم في عكس وجه مدينة كسلا المشرق عبر الشكل العمراني الجميل الذي ستنفذ به الطفرة المنتظرة للولاية، فيما شكر والي كسلا المكلف والمدير التنفيذي للمحلية وجميع الجهات القائمة على هذا الأمر.
فيما ثمن ممثل الجزارين والخضر والفاكهة فيصل وراق، جهود حكومة الولاية على الإهتمام بهذا المشروع الكبير وإنصاف حقوق الجزارين واصحاب الخضر والفاكهة عبر تشييد هذا الصرح الكبير الذي سيساهم في تطوير المدينة وإظهار وجهها المشرق، بجانب أن الصرح يسصبح مصدر دخل جديد لهم، كما شكر كافة القيادات الرسمية والشعبية على الإهتمام والمشاركة في هذا الحدث المهم.



مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى